الاخبار العالميةالخليج العربي

صفقة السلاح السعودية الأمريكية تتعرض للعراقيل

أيد مجلس النواب الأمريكي قرارات تمنع بيع ذخيرة الأسلحة الموجهة للسعودية والإمارات، وأحالها للبيت الأبيض حيث وعد الرئيس دونالد ترامب في وقت سابق باستخدام حق النقض “الفيتو” ضدها.بحسب وكالة رويترز.

وبعد مرور ما يقرب من شهر على إقرار مجلس الشيوخ 22 قرارا تقضي بعدم الموافقة على خطة ترامب لبيع أسلحة بـ8,1 مليار دولار رغم اعتراضات الكونغرس، صادق مجلس النواب على ثلاثة من تلك القرارات الـ22.

وأقر مجلس النواب قرارين بأغلبية 238 صوتا مقابل 190 صوتا، وأيد القرار الثالث بأغلبية 237 صوتا مقابل 190.

وتعرقل القرارات الثلاثة بيع ذخائر أسلحة موجهة من إنتاج شركة “ريثيون” ومعدات متصلة بها للدولتين.

وقال مساعدون بمجلس النواب إن الزعماء الديمقراطيين بالمجلس فضلوا البدء بهذه القرارات الثلاثة قبل غيرها لأن ذخائر الأسلحة الموجهة يمكن تسليمها على نحو أسرع، حيث يشتبه بعض النواب أيضا في أنه تم استخدام هذا النوع من الذخائر ضد مدنيين في اليمن.

ومع أن مجلس النواب وافق على وقف مبيعات الأسلحة بغالبية مريحة، إلا أن القرار كان يحتاج إلى خمسين صوتا إضافيا ليحظى بغالبية الثلثين المطلوبة لتخطي “فيتو” ترامب.

ويسعى ترامب لعقد 22 صفقة منفصلة مع السعودية والإمارات والأردن تشمل صيانة طائرات وذخائر وغيرها، في وقت يتصاعد فيه التوتر في الشرق الأوسط.

وكان رفض مجلس الشيوخ لقرارات عدم الموافقة من المرات القليلة التي يعترض فيها المجلس الذي يغلب عليه أعضاء الحزب الجمهوري على سياسة ترامب الخارجية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق