شمال افريقيا

إنشقاق كتيبة مشاه عن مليشيا طرابلس

إنشقت الكتيبة 185 مشاة التي كانت ضمن صفوف مليشيا طرابلس وأعلنت الولاء للجيش الوطني الليبي ,بكامل عناصرها وضباطها بالإضافة إلى الأسلحة التي تمتلكها.

وقالت الكتيبة 185 مشاة بإمرة عقيد محمد الغدوي، التابعة للواء الثاني مشاة، في بيان مصوّر، نشرته شعبة الإعلام الحربي، أنها تؤيد العملية العسكرية التي تقوم بها القوات المسلحة ضد الجماعات المسلحة في طرابلس منذ أبريل الماضي.

وأكدت الكتيبة أن جميع منتسبي الكتيبة الموجودة في منطقة النواحي الأربعة يعلنون دعمهم للغرفة الأمنية بالمنطقة وإدارة الاستخبارات.

وكان الجيش الليبي قد أطلق قبل عدة أشهر معركة تحرير طرابلس التي تسيطر عليها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا ,وحتى الآن لم يتمكن أي طرف من حسم المعركة لصالحه وأتسمت المعركة بالكر والفر.

يذكر أن حكومة الوفاق المسيطرة على طرابلس تحظى بدعم من عدة دول على رأسها قطر وتركيا ,بينما يدعم الجيش الليبي السعودية والإمارات وفرنسا ودول أخرى .

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة منذ الإطاحة بنظام الزعيم الراحل، معمر القذافي، عام 2011، ويتنازع على السلطة حاليا طرفان أساسيان، هما حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا والمتمركزة في العاصمة طرابلس بقيادة فايز السراج، الذي يتولى منصب رئيس المجلس الرئاسي، والثاني الحكومة المؤقتة العاملة في شرق ليبيا برئاسة عبد الله الثني، والتي يدعمها مجلس النواب في مدينة طبرق و”الجيش الوطني الليبي” بقيادة حفتر.

وفي تصعيد خطير للتوتر في البلاد، أطلقت قوات حفتر يوم 4 أبريل الماضي، حملة واسعة للسيطرة على طرابلس، وقالت إنها تسعى “لتطهيرها من الإرهابيين”، فيما أمر السراج القوات الموالية لحكومة الوفاق بصد الهجوم بقوة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق