الاخبار العالمية

الجيش الهندي متمسك بطائرة ميغ-29 ويرفض طائرات الرافال الفرنسية

في ظل سباق التسلح بين الهند وباكستان مع إستمرار الحرب الدائمة بينهما , وعلى الرغم من التطور الهائل في صناعة الطائرات الحربية , ما تزال الهند متمسكة بمقاتلات “ميغ-29”.

وطلبت الهند مقاتلات “ميغ-29” من روسيا للمرة الأولى في عام 1980 قبل أن بدأت روسيا بتصنيع هذه الطائرات بثلاثة أعوام، ذلك أن الهند كانت في أمس الحاجة إلى طائرة قادرة على مقارعة مقاتلات “إف-16” التي حصلت عليها باكستان من الولايات المتحدة الأمريكية. وتسلمت الهند أولى دفعات طائرات من طراز “ميغ-29” في عام 1985.

وتملك الهند الآن أكثر من 70 طائرة من طراز “ميغ-29”. وقد أدخِلت تعديلات كبيرة على طائرات “ميغ-29” الهندية يهدف أحدها إلى تطوير هذه الطائرة حتى تقدر على استخدام صاروخ “إر-77” بعيد المدى المضاد للطائرات. وبدأت الهند تستخدم صواريخ “إر-77” قبل أن دخلت الخدمة في القوات الجوية الروسية، بحسب “ميليتري ووتش ماغازين”.

واشترت الهند في وقت لاحق 45 مقاتلة محمولة بحرا من طراز “ميغ-29كا”.

وتظل مقاتلة “ميغ-29” تحتفظ بأهميتها الحرجة للقوات الجوية الهندية، فيما يستمر الطيارون الهنود في التمسك بها، رافضين مقاتلات “رافال” الفرنسية الباهظة الثمن.

وبدأت الهند المباحثات المتعلقة بشراء 21 طائرة أخرى من طراز “ميغ-29” في فبراير/شباط 2019.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق