شمال افريقيا

مصر تستلم حاويه الأستطلاع DB-110 لمقاتلة الأف-16

في استكمال للصفقة المصرية مع الولايات المتحدة، مُنحت شركة غودريتش Goodrich عقدا بقيمة تقارب 11 مليون دولار أميركي لتركيب نظام حاضن استطلاع دي بي 110 DB 110 خاص بمقاتلة أف-16 سي/ دي بلوك 50/52.

ويأتي العقد ضمن برنامج "سهم السلام 7"، كجزء من برنامج مبيعات الأسلحة الأميركية إلى دولة أجنبية. ويُعدّ نظام DB 110 البعيد المدى حاضن الأنظمة الكهروبصرية العاملة بالأشعة تحت الحمراء الأكثر تقدما، إذ يؤمن دعم المهمات التكتيكية من خلال توفيره صورا

 

متزامنة، متكاملة، قريبة، متوسطة وبعيدة المدى، ذات استبانة عالية، وعلى ارتفاعات منخفضة، متوسطة وعالية، ضمن خط النظر وإلى ما ورائه. وأثبت هذا النظام فعاليته وملاءمته من خلال قدرته على تغطية منطقة واسعة أو محددة، ومن اتجاهات مختلفة ومتقاطعة. ويمكن تشغيل النظام بطريقة مستقلة على متن مقاتلة أف-16 (F-16) من خلال قدرة التحكم لنظام إدارة الاستطلاع الخاص بالحاضن.

وتُعرض الصور على شاشة العرض في قمرة القيادة، ما يمكّن الطيار من التأكد من الأهداف والقيام بمهام عدة منها تقييم أضرار المعركة، كما يمنحه طواعية ومرونة أكبر مقارنة بالأنظمة المنشورة في الميدان. ويسمح النظام الرقمي العامل في الوقت الفعلي بالتقاط وإرسال الصور ليلا نهارا إلى المركز الأرضي عبر وصلة بيانات، بواسطة تقنية المستشعر الكهروبصري.

ويعطي التصوير بالوقت الفعلي القدرة للطيار أو الطاقم على البحث عن أهداف محتملة أو اختيار طريق أخرى للوصول إلى هدف مختار. ويستطيع النظام ذو القدرة الاستطلاعية المتعددة العمل مع الأنظمة الاستظلاعية الأخرى، من ضمنها أبراج التصوير كاملة الحركة والقصيرة المدى، والرادارات والأسلحة.

وقد اختير نظام الاستطلاع التكتيكي من قبل ست دول في حلف الناتو، إذ يتضمن الحاضن نظام وصلة البيانات المشتركة الخاصة بالناتو.

كما تمت الموافقة عليه في برنامج (SEEK EAGLE) الأميركي الخاص بالمواصفات المطلوبة للنظم والمعدات الخاصة بالطيران، ووُضع في برنامج المبيعات للدول الأجنبية، إذ طلبه كل من المغرب (حصل على 4 أنظمة) واليونان من أجل برامج مقاتلات الأف-16 لديهما.

وطلبت بولندا 6 حواضن مع محطاتها الأرضية الثابتة والمتحركة من أجل برنامج "سلام السماء". وقد دخل نظام دي بي 110 الخدمة الفعلية في سلاح الجو الملكي البريطاني على متن مقاتلة تورنادو جي آر 4 (Tornado GR4)، كما دخل الخدمة في قوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية بعد تركيبه على متن طائرة الدورية البحرية بي-3 سي P-3C.

وكانت مصر أبرمت اتفاقا مع شركة لوكهيد مارتن، في 24 كانون الأول/ ديسمبر، لشراء 24 مقاتلة أف-16 سي/ دي F-16 C/D ، في صفقة وصلت قيمتها إلى 3.2 مليار دولار. ويبدو أن اختيار الحكومة الأميركية وقع على حواضن استطلاع DB-110، بعدما طلبت مصر تزويدها بها أو بأربعة نظم استطلاع متقدمة محمولة جواً طراز F-9120.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق