الاخبار العالمية

طائرات تركية تشن هجوما ضد الاكراد في العراق

قالت قيادة الاركان العامة للجيش التركي في بيان ان قوات خاصة تركية قامت بتعقب مقاتلين أكراد الى شمال العراق وضرب ما يشتبه بأنها أهداف بطائرات هليكوبتر وطائرات بلا طيار مما أدى لمقتل خمسة متمردين.
وفي حادثين منفصلين ذكرت مصادر أمنية أن جنديين تركيين قتلا يوم السبت في انفجارين مختلفين أثناء قيامهما بدورية في مناطق نائية من اقليمي هكاري وسيرناك الحدوديين في تركيا.
وذكر موقع قيادة الجيش على الانترنت أن الغارة التي نفذت في العراق ووقعت في منطقة حدودية الى الجنوب من هكاري في وقت مبكر من يوم الجمعة جاءت عقب مقتل جنديين اخرين بنيران حزب العمال الكردستاني.
وقال ان ثلاث مجموعات كل منها مكون من سبعة أو ثمانية من أفراد القوات الخاصة بالاضافة الى أربع طائرات هليكوبتر وعدد غير محدد من الطائرات بلا طيار نفذوا التوغل.
وقال "أطلقت نيران مضادة للطائرات على طائرات الهليكوبتر من مواقع مختلفة عبر الحدود. وأطلقت القوة الجوية النار على تلك المناطق."
وأضاف "جرى رصد تدمير تلك المواقع" وتابع قائلا ان العمليات ضد حزب العمال الكردستاني تواصلت.
ونفى روج ويلات المتحدث باسم حزب العمال الكردستاني في شمال العراق زعم الجيش أن خمسة من مقاتلي الحزب قتلوا.
وأبدت الحكومة العراقية احتجاجها على توغلات برية سابقة للجيش التركي استهدفت القضاء على حزب العمال الكردستاني. وفي فبراير شباط 2008 نفذ الجيش التركي عملية توغل بري بمشاركة عشرة الاف جندي. ويقوم الجيش من حين لاخر بقصف جوي لاهداف مشتبه بها للحزب.
وحمل حزب العمال الكردستاني السلاح لقتال الدولة التركية في عام 1984 في صراع راح ضحيته 40 ألف قتيل معظمهم أكراد.
ويقول متمردو الحزب الذين يتمركزون بشكل رئيسي في كردستان العراق انهم يقاتلون للحصول على مزيد من الحقوق السياسية لاكراد تركيا البالغ عددهم نحو 15 مليون نسمة. وتعتبر الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي حزب العمال الكردستاني منظمة ارهابية

الوسوم

f 35

news editor محرر وكاتب أخبار about.me

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق