الخليج العربي

سفينتا دعم في أعالي البحار للبحرية العراقية

 في إطار إعادة بناء قدرات القوات المسلحة العراقية تمهيداً لتسلمها كامل المهام الأمنية على أرض البلاد من قوات التحالف، أعلنت وزارة البحرية الأميركية في الخامس من آذار/ فبراير عن قيامها بمنح شركة ريفرهوك للسفن السريعة RiverHawk Fast Sea Frames في تامبا، فلوريدا، عقداً بمبلغ 70 مليون دولار للتصميم التفصيلي وبناء سفينتي دعم في أعالي البحار OSV لصالح سلاح  البحرية العراقي.

يبلغ طول كل سفينة 60 متراً، وسوف تلعب دوراً رئيسياً في إعادة بناء قدرات الأمن البحرية العراقية الحيوية، مع التركيز بشكل رئيسي على الدعم والدفاع عن منصات النفط الموجودة في عرض البحر.

وقد تم وضع هذا التدبير لدعم عملية تسليم المسؤوليات الأمنية المقبلة للحكومة العراقية، مما يجعل سرعة التسليم من أهم الأولويات. لذا سيتم إنتاج هذه السفن بوتيرة عالية لكي يتم تسليمها في بداية العام 2012. وبذلك تنضم السفينتان إلى 4 سفن دورية و 15 زورقاً اعتراضياً أصغر حجماً من فئة الـ 35 متراً تنوي البحرية العراقية الحصول عليها. وقد بنيت سفن الدعم في أعالي البحار OSV خصيصاً لدعم هذه السفن والزوارق وتوجيه عملها.

وسينجز طاقم شركة RiverHawk أعماله انطلاقاً من حوض الشركة الرئيسي في تامبا  فلوريدا، كما ستتم عمليات البناء الرئيسية في هوما في لوس أنجلس، عبر عقد جانبي مع شركة غولف أيلاند مارين Gulf Island Marine. كما سيلعب العديد من المقاولين الثانويين المتواجدين جنوب مدينة تامبا أدوارا مهمة في بناء السفينتين.

ويعتبر جايك روس المدير الإداري لشركة RiverHawk “أن خبرة ومصداقية طاقم إدارة شركة ريفرهوك والمقاولين الذين يعملون معها كانوا من العوامل الهامة التي جعلت شركتنا تفوز بهذا العقد.”

ويلفت إلى “أن أوقات التسليم المضغوطة سوف تتطلب منا جهود تخطيط غير مسبوقة. فهذه السفن ليست معدة للقيام بنوع واحد من المهام، فهي سفن متعددة المهام والوظائف وستشكل المحور الأساسي بالنسبة للقوات البحرية العراقية. كما سيعتمد عليها لتنفيذ مجموعة واسعة من المهام لصالح البحرية العراقية.”

وستكون سفن الدعم في أعالي البحار هذه من المنصات المتعددة الوظائف، توفر كافة الخدمات بشكل عام، كما تؤمن الدعم لمنصات استخراج النفط في عرض البحر والدعم لسفن الدورية. وستستعمل هذه السفن لخدمات تبديل الأطقم ونقل المؤن لمنصات النفط العاملة في عرض البحر.  

وبطريقة مماثلة، ستدعم هذه السفن عملية تبديل البحارة العاملين على سفن الدورية التي ستزودها سفن ريفر هوك بالمؤن والوقود.

وقد زودت سفن الدعم في أعالي البحار OSV بمدافع لتقوم بعمليات الاشتباك والدفاع عن نفسها وعن المنصات البحرية المولجة حمايتها. وهي مجهزة بعدد من قوارب الهجوم السريعة وبمتن لاستقبال الطوافات، لتسهيل عملية انتقال الرجال والمؤن بحسب الحاجة. وقد تم تصميم هذه السفن لتوفير أقصى مدى للعمليات البحرية ولكي تقوم بعدد لا يحصى من المهام، بما فيها مهام القيادة والتحكم للوحدات الأخرى من سفن وزوارق البحرية العراقية.

يذكر أن ريفرهوك في صدد تزويد سلاح البحرية اللبناني بزورق الدورية في أعالي البحار AMP 145 الذي يتميز بتصميم تضميني مبتكر.

 وتعزز الشركة وجودها في المنطقة من خلال شركة ريفر هوك الأردنية Jordan RiverHawk Shipbuilding and Support والتي ستكون مسؤولة عن صناعة وتسويق وتزويد “المنصات المتطورة المتعددة المهام”، كما ستوفر الخدمات والصيانة لها، بالإضافة إلى التدريب.

Related posts

الإمارات العربية المتحدة ترفع حصتها في شركة Piaggio Aero المصنعة للطائرات

news

روسيا تنفى تلقي مقترحات لبيع السلاح للسعودية

ندى

العراق يتسلم دفعة جديدة من مروحيات مي–17 الروسية

اترك تعليقاً